الطفل في أول نشأته ونموّه كالغصن الرطب يمكن تربيته على أية صورة أردت

يناير 27, 2011 الساعة 2:28 م | أرسلت فى Uncategorized | أضف تعليقاً
الأوسمة:

فرض اليوم على أحباء الله ووجب عليهم تربية الأطفال بالقراءة والكتابة وتعليمهم مختلف فروع المعرفة كي يتقدموا يومًا فيومًا على جميع المستويات، أول مربٍّ للطفل هي الأم، لأن الطفل في أول نشأته ونموّه كالغصن الرطب يمكن تربيته على أية صورة أردت، إذا ربّيته مستقيما يصبح مستقيما وينشأ وينمو في غاية الاعتدال، وإنه لمن الواضح أن الأم هي المربّية الأولى للولد ومؤسسة أخلاقه وآدابه. إذًا أيتها الأمهات الحنونات، اعلمنّ حق العلم أن تربية الأطفال على آداب كمال الإنسانية لهي أفضل عبادة لدى الرحمن ولا يمكن تصوّر ثواب أعظم من هذا. إن مهمة تربية طفل بهائي كما تؤكده مرارا وتكرارا النصوص المباركة البهائية إنما هي مسؤولية الأم الرئيسة- والتي منحت بهذا الامتياز الفريد- وهي في الواقع خلق أوضاع في بيتها تؤدي إلى تقدم الطفل وتحسين أحواله من الناحية المادية والروحية، فالتوجيه الذي يتلقاه الطفل في بدء حياته من أمه يشكل أقوى أساس لتطوره في المستقبل وعلى ذلك ينبغي أن يكون الشغل الأسمى الشاغل لزوجتك… السعي من الآن في أن تنقل إلى وليدها الجديد توجيها روحانيا يمكنه فيما بعد من أن يأخذ على عاتقه مسؤولية إيفاء واجبات الحياة البهائية على أكمل وجه يجب أن لا نستغرب إذا قلنا بأن المعلم الأول للطفل هو أمه لأن الأم هي التي تقوم بالتربية الأساسية للطفل الرضيع. إن هذه الخصائص الطبيعية لا تقلل من دور الأب في العائلة البهائية. مرة أخرى نؤكد بأن التساوي بين مكانة الرجل والمرأة لا يعني بأن وظائفها واحدة.

اكتب تعليقُا »

RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

المدونة لدى وردبرس.كوم.
Entries و تعليقات feeds.

%d مدونون معجبون بهذه: