مالي أراك اليوم ذابلا ؟

ديسمبر 28, 2008 الساعة 1:56 م | أرسلت فى Blogroll, Happy Birthday, Uncategorized, فضائل, كل عام وأنتم بخير, كرم, مناجاة, مدونة, والدين, أحلام, أطفال, إيمان, القرآن الكريم, الأنجيل, الأطفال, البهائية, السلام, الصدق, اغنية جميلة, براءة, حواديت, حضرة الباب, حضرة بهاء الله, دعاء, عالم واحد | 2 تعليقان

ياغصن الزيتون مالى أراك اليوم ذابلا ؟ مالي أرى أوراقك وقد أصبحت صفراء ؟أ لم يعد أحد يكترث بك؟ أ لم يعد أحد يرويك ؟ .هل نسى الأطفال شكلك ليعودودا يرسموك في كراساتهم ؟ هل لم يعد يتذكرك أحد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لم أعد أسمع وأرى سوى الأنين والبكاء والحزن في كل مكان ومابقى مكان لكي تنبت وتتفرع وتزهر وتزرع سلاما بين الأشقياء والغرباء والأصدقاء، ألم يعد لك محل ……………………….فأين الحل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

أعياد متتالية تمر بنا نقول فيها لبعضنا ( كل عام وأنتم بخير ) مع أن الجميع ليسوا بخير هناك غمامة من الحزن تسيطر وهناك هموم في كل قلب وفي كل بلد من البلدان تختلف عن الأخرى ولم تعد هناك ضحكات من القلب ………فأين الحل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هل فكرنا ولو مرة أن نجمع أكبر عدد من الأقارب والأصدقاء لنجلس سويا في جلسة روحانية من الدعاء لله عز وجل لكى يحل السلام ؟؟ وأن تخصص المليارات الضائعة في شراء الات الحرب والأسلحة الفتاكة لغذاء الشعوب الفقيرة أو تصرف على الأبحاث الطبية بدلا من تفشى الأمراض التنى أنهكت الأطفال والشباب ألم يحن الوقت لكى ننسى عبارة ( يالا نفسى ) أو ( أنا ومن بعدي الطوفان ) ألم يحن الوقت لكى أدق الباب على جارى لأسأل عنه بدلا من تهنئته كل عيد فقط ،ألم يحن الوقت لكي نوجه جهودنا كلنا لخدمة بعضنا البعض دون مقابل . أليس هذا هو الهدف الحقيقى من حياة البشر ؟

أتمنى أن أرى حمام السلام يمسك بغصن الزيتون ليردد في الأرجاء

( أستمع يوم ينادي المنادي من مكان قريب ) صدق الله العظيم

لقد أتى المنادي ومعه كل الحلول والوسائل والمبادىء التي بها يترسخ السلام على الأرض . لقد أتى حضرة بهاء الله وأعلن دعوته للبشرية منذ أكثر من 150 عام محققا كل الوعود الإلهية بحلول عصر السلام وها نحن يوم الثانى من محرم نحتفل بميلاد حضرته متمنين وداعين للعالم كله بأن يحل عصر السلام سريعا لنعود نرى غصن الزيتون الذي إشتقنا إليه كثيرا.

(ظهر الغيب المكنون والسر المخزون والرمز المصون الذي به أخذ الأضطراب سكان ملكوت الأسماء وانصعق من في الأرض والسماء إلا من أنقذناه بسلطان من عندنا وقدرة من لدنا وأنا المقتدر على ما أشاء لا إله إلا أنا العليم الحكيم، طوبى لمن وجد عرف الله في هذا اليوم الذي كان مطلع الظهور ومشرق إسمى الغفور وفيه فاحت النسمة وسرت النسمة وأخذ جذب الظهور من في القبور ونادى الطور الملك لله المقتدر المتعالى العليم الخبير ) من الآثار البهائية

2 تعليقان »

RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

  1. موضوع جميل شكرا لك وأستأذنك أن أنقله بمدونتى . ودعواتنا أن يحل السلام قريبا:)

  2. […] مالي أراك اليوم ذابلا ؟ […]


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أنشئ موقعاً أو مدونة مجانية على ووردبريس دوت كوم..
Entries و تعليقات feeds.

%d مدونون معجبون بهذه: